After Header main

شركة رومانية تستثمر في السودان

0 24

 

أكد وزير الصناعة ابراهيم الشيخ حرص الوزارة علي تحديث وتأهيل المصانع الكبيرة بالبلاد من خلال تصنيع قطع الغيار خاصة مصانع الأسمنت والسكر بالبلاد لما لها من أهمية قصوي في دفع عجلة التنمية،جاء ذلك خلال ترحيبه امس بمكتبه بوفد شركة بيرماجرا الرومانية بحضور وكيل وزارة الصناعة .

وأكد الوزير أهمية صناعة قطع الغيار للمصانع المختلفة ،مشيراً الي مصنع السلام للأسمنت الذي توقف لفترة طويلة ،متناولا ضرورة تشغيله خلال الفترة المقبلة، داعياً الشركة لزيارة المصنع بجانب مصانع السكر الأربعة (حلفا ،عسلاية ،الجنيد و غرب سنار) بالبلاد للوقوف علي حجم الإمكانيات والتحديث والتجديد ومايحتاج من ماكينات واسبيرات إضافة للموانئ لما لها أهمية مرتبطة بقطاع الصناعة ،مرحبا بالإستثمارات الأوروبية لمختلف قطاعات الصناعة و عودة الشركات الأوروبية والأجنبية للإستثمار في السودان بعد إنقطاع دام سنين عدة.

من جانبه أعرب السيد تدوسا مؤسس شركة بيرماجرا الرومانية عن رغبة شركته للإستثمار الصناعي في السودان من خلال تصنيع قطع غيار للمصانع الضخمة كالأسمنت والسكر والسكك الحديدية والموانئ إضافة لتقديم الدعم الإستشاري والفني والتدريب للمهندسين والفنيين والعمال وأيضا المتابعة الدورية للمصانع لضمان إستمرار التشغيل ،منوها لإنشاء مستودع لتصنيع قطع الغيار والإسبيرات داخل السودان مثلها مثل المستودعات بدولة رومانيا وتصنيع مايقارب35الف قطعة غيار لتغطية كل حوجة المصانع بالبلاد .

ووعد بإرسال وفد هندسي فني لزيارة مصنع السلام للأسمنت ومصانع السكر قريبا لمعرفة حجم الإحتياجات وإمكانية توفيرها في وقت وجيز دعماً للعلاقات الطيبة بين البلدين .

فيما قدم وكيل وزارة الصناعة إسماعيل شمس الدين الشافعي شرحا وافيا للشركة عن حجم احتياجات مصنع السلام للأسمنت لإمكانية دراستها وتوفيرها في أقرب وقت ممكن لمواصلة تشغيل المصنع ،معبراً عن سعادته بالجهود المبذولة للدولة الرومانية تجاه البلاد في الدعم والمساندة ،مثمناً دور الشركة في مشاركتها في معرض الخرطوم الدولي قبل أشهر وزيارة الوفد لمصنع سكر النيل الأبيض .

و دعا الوزير شركة بيرماجرا الرومانية أن تؤسس للعمل في السودان بشكل عاجل لحوجة البلاد لمثل هذه الشركات للعمل في مختلف المجالات خاصة قطع الغيار وهي ذات الأولوية والتي تركز عليها حكومة الفترة الإنتقالية في ظل المعالجات الإقتصادية ولأهمية الصناعة في رفد إقتصاد البلاد الكلي .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.